منتدى فلة الجزائرية


 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 ماذا لو أفترقنا ؟؟؟ماذا ستكون الذكرى؟؟؟

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
slimane_star
العضو المميز لهذا الشهر
العضو المميز لهذا الشهر
avatar

ذكر
تاريخ التسجيل : 26/02/2008
عدد الرسائل : 3036
العمر : 33
Localisation : algérie
Emploi : étudient

مُساهمةموضوع: ماذا لو أفترقنا ؟؟؟ماذا ستكون الذكرى؟؟؟   الجمعة 19 سبتمبر 2008, 6:24 pm

ماذا لو أفترقنا ؟؟؟ماذا ستكون الذكرى؟؟؟
في هذه الدنيا نتعرف على أناس نحبهم ونتصادق معهم وتمر بنا الأيام ولكن هل وقفنا يوما مع أنفسنا وتسائلنا هل هذه الصداقه وتلك المحبة في الله ولله دعونا نقرأ معاً هذه الرسالة:
أختي الحبيبة:
يامن تجلسين معي وتحدثيني لساعات طويله... يامن جاهدت لإرضائي... يامن حاولت , ونجحت في فهمي دون أن أتكلم كلمة واحدة... يامن أحبتني بقلبها كله... يامن بذلت مشاعرها , وأحاسيسها, وأحاطتني بها بكل سرور... يامن تكون أول من يشاركني أفراحي , وأحزاني... يامن هي كخيالي, كروحي , كنصفي الآخر... يامن .... ويامن أسالكِ إلى متى؟؟؟ إلى متى ستظلين تسقيني من هذا الشراب؟؟؟شراب المشاعر والأحاسيس, والاهتمام ... هل ستظلين تسعدين دوماً لرؤيائي؟؟؟ هل ستظلين قلقلة علي, تحملين همي , وتخففين من غمي؟؟؟ هل تثقين بالأيام القادمة .....؟؟؟ هل سنظل نحن بدون تغير...؟؟؟ أم ماذا..........؟؟؟ ماذا سيحدث إن أستيقظت يوماً فوجدتكِ قد فارقتِ الحياة.... ماذا لو أفترقنا...؟؟؟ ماذا ستكون الذكرى....؟؟؟؟
لا أكذب عليك ستكون كثيرة ... لكنها لن تشفع لنا عند الله , لأنها لم تكن لله كانت كلها دنيوية... لم نقرأ صفحة من كتابٍ مفيد ... لم نتلُ سوياً ولو آية من كتاب الله... لم نضع صدقةً معاً ليبارك الله صحبتنا... لم ندعُ الله بأنه إن كانت صحبتنا خالصة له أن يرفعها لمنابر النور,وإن كانت غير ذلك, فإننا لسنا بحاجة إليها... لم نتناصح, لم تذرف عيوننا من خشية الله......
بكينا على أشياء كثيره تافهة,لكننا لم نبكِ على ساعاتنا التي ضيعناها بالذنوب.... أوقاتنا التي قتلناها بالمعاصي ... أيامنا التي لطخناها بالآثام ... لم نجلس في مكان نزداد فيه إيماناً... لم نقعد في مجلسٍ يتلى فيه قرآناً... بل أعرضنا عن الذكر متناسين قوله تعالى:ومن أعرض عن ذكري فإن له معيشة ضنكا ونحشره يوم القيامة أعمى قال رب لم حشرتني أعمى وقد كنت بصيراً قال كذلك أتتك آياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى} صدق الله العظيم
غاليتـــــــــــــي:
هل فكرنا أنا وأنتِ يوماً أن نزيد إيماننا؟؟؟ هل اتفقنا على أن نصلح من أنفسنا؟؟؟ هل...وهل...؟؟؟ ياويلتي... أصرخ بأعلى صوتي...ياويلتي, ويلك... تصادقنا لنزداد تعلقاً ببعض, ولم نتصادق لنزداد تعلقاً بالله....ما أن حان وقت المنام وضعت رأسي على وسادتي حتى شعرت بالخوف.... تذكرت في هذه الليلة الظلماء, ظلمة القبر.... تخيلت حالي وحالك في النار,نتلاوم على عدم فعل الخير.... ياليت بيني وبينك عملاً صالحاً نتقابل به عند الله يوم القيامة ...آآآآه...آآآآآه... الحر شديد... القلوب لدى الحناجر.... وكل واحدةٍ منا تقول : نفسي... نفسي ...حينها سأنساك , وأنسى كل من حولي إلا نفسي... لا... لا ... بل سأقف ضدك عند الحساب...!!! سأدعوا عليك, وأقول : اللهم أضلها كما أضلتني...!!! أذقها من العذاب ضعفين...!!! أمعقول هذا!!! لا....!!! لابد أنه كابوس مخيف..لكن ,كل ماتخيلته في ذهني المتعب حقيقة أثبتها الله تعالى في كتابه الكريم, حيث قال على لسان صديق نادم:{ ياويلتي ليتني لم أتخذ فلاناً خليلاً لقد أضلني عن الذكر بعد إذ جاءني وكان الشيطان للإنسان خذولاً}
ترى... أمعقول أن تكون هذه هي النتيجة؟؟؟!!!..... آآآآه...آآآآه أمعقول أن أدعوا عليك وأقف ضدك, بعد أن كنت صديقة عمرك, ورفيقة دربك؟؟؟!!! أمعقول أن أتندم يوم القيامه على الساعات التي قضيتها معك؟؟؟!!! لا.... لا... لن أجعل هذه هي النهاية .... نهاية صحبتي معك, فالوقت مازال في أيدينا , والفرصة مازالت أمامنا..... مازلنا على قيد الحياة.

أختي الحبيبـــــــــــــة:

لنتعاهد سوياً, ولنحاول بكل ما أوتينا من قوة أن نتغير إلى الأفضل,أن نرتقي إلى الأعلى, أن نتقدم إلى الأمام, أن نتواصى , نتواصى بالحق والصبر.... عند تلك اللحظة سنولد من جديد.... تلتقي قلوبنا وتتصافح,وتتعانق نفوسنا ... نمضي سوياً مع ركب الخير... في خط مستقيم لا إعوجاج ولا ميل, حتى نصل إلى شاطئ الأمان... ضعي يدك, بيدي , ولنبدأ من الآن, لننال رضى الرحمن, ونفوز بالجنان, من هنا أخيتي أقول لكِ......

إنني أحبـــــــــــــــــــــك في الله




وأخيـــــــــــــــــــــراً:
الأيام تجري والسنوات تمضي والعمر ينقص والصحف قاربت أن تطوى... فكم من حبيبٍ فارق حبيبه دون موعد وكم من صديق غادر صديقه دون سابق إنذار كلهم غابوا وسدوا التراب في كل يوم للغائبين عودة الإ هم لم ولن يعودوا أتدرين من الرابح بينهم:
أصدقاء وأحبه اجتمعوا في الدنيا على ذكر الله ومحبته ثم فرق بينهم الموت ولكن رغم البعد مازالت رابطة الحب والوفاء بينهم قويه لإن الله تعالى يقول {الأخلاء يومئذ بعضهم لبعض عدو الإ المتقين}
رحلوا لكن تركوا ورائهم الذكر الحسن وألسنه لا تمل الدعاء لهم صباح مساء..

فبادري قبل الفوات أن تكوني واحدة منهم....

أسئل الله أن يجمعنا بمن نحب في الدنيا والأخره......
آآآآآآآآآمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.tagged.com/mypage.html?uid=5387273942
wad-habeeb
فيلسوف المنتدى
فيلسوف المنتدى
avatar

ذكر
تاريخ التسجيل : 18/03/2008
عدد الرسائل : 3404
Localisation : مصرى

مُساهمةموضوع: رد: ماذا لو أفترقنا ؟؟؟ماذا ستكون الذكرى؟؟؟   الأربعاء 01 أكتوبر 2008, 7:26 am

سيدى الغالى والاخ الحبييب / سليمان
لقد قلت كلاما جميلا جدا ...لا فض فوك عليه ..
ولاكن ...
لقد اثرت باقوالك على " اختى ....."}
ولم تقل اخى ....هل الاقوال تنطبق فقط علىالاخت ولا تنطبق علىالاخ.....؟؟؟
نعم انا معك فى انه قول جميل ومحبب
ونصائح غاليه ومفيده....
ومن يتمنى رضوان رب الخلق ...لا تشغله الدنيا ومفاتنها
لنا ولكم جميعا نتمنى رضاء رب الخلق
وطالما نحن نفعل ما امرنا به ونبتعد عن ما حرم علينا ...فان رضائه قريب جدا علينا
والباقى بالنوايا الحسنه وصالح الاعمال
وشكرا.

_________________
تحت تلك الظلال....هناك قبر كل ماحواه الامل .......
اصبح املا لايطال بعد ان خاطته ايادى الاجل.........
تلك الزهور الجميله التى اهديتهافى ربيع هوايا........
اليوم اضعها حزينه وعلى القبر ترويها دموع عينى....
انا كتلك المقبره فى ضلوعى قلب فارق الحياه........
فسواد الليل كفنى ولحن الجنازه للموت لا انساه........
يامن فى القبر انا مثلك حياتى فى سكون........
غير انك لا تقاسى المى و دموع العيون .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ماذا لو أفترقنا ؟؟؟ماذا ستكون الذكرى؟؟؟
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى فلة الجزائرية :: القسم الديني :: اذكار رمضانية-
انتقل الى: